آخر المستجدات

مجلس الأمن يبحث هجوم أوكرانيا على بيلغورود وروسيا تقصف خاركيف

بحث مجلس الأمن الدولي، أمس السبت، تطورات الهجوم الأوكراني على مدينة بيلغورود الروسية، خلال جلسة عُقدت بطلب من موسكو، بينما قال مسؤولون أوكرانيون، إن روسيا نفّذت قصفا جديدا على مناطق أوكرانية.

وفي كلمة ألقاها، دعا خالد خياري مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الشرق الأوسط وآسيا والمحيط الهادي إلى خفض التوتر في المنطقة.

وأدان خياري جميع الهجمات على المدن والقرى في كل من أوكرانيا وروسيا، وقال، إن الهجمات ضد المدنيين والبنية التحتية المدنية انتهاك للقانون الإنساني الدولي، ويجب أن تتوقف.

وأكد أن الأمم المتحدة تدرك أهمية خفض التوتر في المنطقة وحماية المدنيين، وتبذل الجهود من أجل ذلك.

إدانة روسية

بدوره أدان مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، الهجوم على بيلغورود، وقال، إن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي سيدفع ثمن هذه الهجمات.

وانتقد نيبينزيا الدول الغربية الداعمة لكييف دون أن يحددها، مبينا أن أوكرانيا تهاجم المدن الروسية بفضل الدعم المقدم لها.

وقالت وزارة الطوارئ الروسية في بيان السبت الماضي، إن 20 شخصا قتلوا وأصيب 111 آخرون جراء هجوم استهدف مدينة بيلغورود الروسية (غرب) بالقرب من الحدود الأوكرانية.

من جهتها ذكرت الدفاع الروسية في بيان، أن الهجوم جرى تنفيذه بصاروخين عنقوديين، وذكرت أن وسائط الدفاع الجوي الروسية تصدت لمعظم الصواريخ في الجو، مشيرة إلى سقوط صواريخ عدة وشظايا مقذوفات في بيلغورود.

وكان ديمتري ميدفيديف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، قد وصف الهجوم بأنه يُظهر ضعف الجيش الأوكراني على الجبهة.

أمّا مفوضة حقوق الإنسان في روسيا تاتيانا موسكالكوفا، فقد دعت المنظمات الدولية إلى إدانة الهجوم.

وفي وقت سابق أمس السبت، ذكرت وزارة الدفاع الروسية، في بيان، أن الهجوم جرى تنفيذه بصاروخين عنقوديين من طراز أولها، وصواريخ فامباير تشيكية الصنع.

قصف روسي

وقال مسؤولون أوكرانيون، إن روسيا نفذت قصفا جديدا على مناطق أوكرانية في الساعات التي سبقت ليلة رأس السنة الجديدة. وأضافوا أن القصف استهدف العاصمة كييف، وألحق أضرارا بالمناطق السكنية في مدينة خاركيف بشمال شرق البلاد.

وقالت الإدارة العسكرية للمنطقة المحيطة بكييف -عبر قناة الرسائل على تطبيق تيلغرام-، إن أنظمة الدفاع الجوي الأوكرانية في المنطقة شاركت في صد هجوم روسي بالطائرات المسيرة.

ولم يتضح على الفور حجم الهجوم، أو الأضرار المحتملة.

وقال رئيس بلدية خاركيف إيهور تيريخوف -على تيلغرام-، إن هجوما جديدا بالطائرات المسيرة على موجات عدة، أصاب مبان سكنية في وسط المدينة، وتسبب في نشوب حرائق. وخاركيف ثاني أكبر مدن أوكرانيا وكانت قد تعرضت لهجومين بالصواريخ -أمس السبت- مما أدى إلى إصابة 21 شخصا على الأقل.

 أحكام بالسجن على أسرى

وفي الأثناء، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مقابلة مع وكالة الإعلام الروسية نشرت اليوم الأحد، إن المحاكم الروسية أصدرت أحكاما بالسجن على أكثر من 200 مقاتل أوكراني، منذ أن بدأت موسكو عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

وأضاف لافروف أن “محاكم الاتحاد الروسي حكمت بالفعل على أكثر من 200 ممثل للتشكيلات المسلحة الأوكرانية، بالسجن لفترات طويلة لارتكابهم أعمال وحشية”.

تعليقات